الساعة

نقابة التمريض الفلسطينية ووزارة الصحة تقيمان اليوم العلمي للتمريض

نقابة التمريض الفلسطينية ووزارة الصحة تقيمان اليوم العلمي للتمريض

تحت رعاية نقابة التمريض الفلسطينية وبالتعاون مع الإدارة العامة للتمريض والإدارة العامة للتعاون الدولي بوزارة الصحة تم إقامة اليوم العلمي للتمريض اليوم الخميس الموافق 28/ 11/ 2019م في فندق السلام بغزة بحضور وفد من منظمة أطباء لحقوق الإنسان ممثلاً بالدكتور صلاح الحاج يحيى والوفد المرافق له .
وبدأ المؤتمر بتلاوة القرءان الكريم ثم السلام الوطني الفلسطيني ، وافتتح نقيب التمريض أ. خليل الدقران المؤتمر بكلمة ترحابية بالحضور وبالوفد الزائر من الداخل الفلسطيني المحتل ، وتحدث عن أهمية دور التمريض في المؤسسات الصحية وما يمثله الممرضون الشريحة الأكبر من مقدمي الخدمة في مستشفيات وزارة الصحة ، وأعرب عن سعادته بالتشبيك مع المؤسسات التمريضية العالمية والمحلية لتبادل الخبرات وتحسين الخدمات لرفع مستوى المهنة .
وفي كلمة للدكتور خليل شقفة مدير عام التمريض بوزارة الصحة أثنى على حضور الوفد الزائر وقدم شكره الجزيل لأعضاء الوفد المشارك في المؤتمر ولكافة الممرضين المشاركين ، ودعا ممثل الوفد الدكتور صلاح بضرورة تكرار مثل هذه الزيارات وتقديم كل ما يستطيعون للرقي بممرضي قطاع غزة وتقديم العون والامكانات المادية والتدريبية لسد النقص وتقديم أفضل الخدمات التمريضية للمجتمع .
وشكر الدكتور صلاح الحاج يحيى في كلمته نقابة التمريض ووزارة الصحة على حسن الاستقبال وتنظيم المؤتمر العلمي المميز ، وأعرب عن سعادته والوفد المرافق بالتواجد والمشاركة باليوم العلمي ، واستعرض عمل وأنشطة منظمة أطباء لحقوق الانسان منذ تأسيسها قبل 31 عام وما تقوم به من حماية للطواقم الصحية والأسرى وتقديم يد العون لجميع الشعب الفلسطيني ، ووعد بتزويد القطاع الصحي بغزة بما يستطيعون من أجل التخفيف عن المرضى ، كما وأقر أن يكون عام 2020 هو عام التمريض عبر التعاون المشترك بينهم وبين النقابة ووزارة الصحة واستقطاب بعثات الممرضين إلى مستشفيات الداخل لتدريبهم وتزويدهم بالمهارات العلمية والعملية بكافة التخصصات .
وبدأت فعاليات اليوم العلمي بعرض للدكتور معتصم صلاح مدير دائرة تمريض الرعاية الأولية تحدث بها عن واقع تمريض قطاع غزة والمشاريع والفعاليات التي تم تنفيذها في المستشفيات والرعاية الأولية وكذلك ما يطمح له الممرضون والتحديات التي تواجههم من أجل الارتقاء بالمهنة وتحسين الخدمات التمريضية المقدمة للمجتمع .
وشارك أعضاء الوفد الزائر بأوراق علمية مميزة تحدثوا خلالها عن اتجاهات وقضايا تهم التمريض ، وتحدث د. خالد عواودة عن تطبيق مؤشرات الجودة في رعاية المرضى الذين يعانون من السكتة الدماغية الحادة ، كما كانت ورقة عمل د. مهدي طربيه عن العناية بمرضى الفشل الكلوي وعن طريقة الغسيل الكلوي البريتوني واعتمادها في مستشفيات الداخل ، وقدم د. جلال طربيه عرضا عن اجراءات مكافحة العدوى المتبعة في مستشفيات الداخل وطرق إجراءات الوقاية والأمان من العدوى ، وكانت ورقة عمل عن طريقة القسطرة القلبية الحديثة قدمه د. هاني حاج يحيى عرض بها عن الطرق المتبعة في تشخيص وعلاج مرضى القلب وانسداد الشرايين وتركيب الدعامات القلبية عن طريق المنظار ، وقدم د. رياض أبو رقية عرضا عن طرق علاج وتخفيف الآلام المزمنة وآلام مرضى السرطان المتبعة في مستشفيات الداخل .
وفي نهاية اليوم العلمي تم فتح المجال للمناقشة والاستفسار وسط تفاعل كبير واكتساب معارف جديدة ونقل خبرات منوعة في كافة المجالات الصحية.

للإطلاع على ألبوم الصور إضغط هنا